أبحاث ممولة

باحثون بمعهد دسمان للسكري يشـاركون في بحث نشرته دورية نيتشر العلمية

نشرت دورية نيتشر Nature دراسة أعدتها NCD Risk Factor Collaboration، وهي مجموعة من علماء الصحة حول العالم تنشر دراسات عالمية حول السمنة والسكري والكوليسترول وضغط الدم.
انضمت منيرة العروج وعبد الله الكندري، من معهد دسمان للسكري، وهو أحد المراكز التابعة لمؤسسة الكويت للتقدم العلمي، إلى المشروع البحثي التعاوني بعنوان “إعادة تموضع البؤرة العالمية للكوليسترول غير المثالي” (“Repositioning of the global epicentre of non-optimal cholesterol”).
حلل الباحثون مستويات الكوليسترول لدى أكثر من 100 مليون بالغ في 200 دولة في دراسة استمرت من 1980 إلى 2018. وساهمت العروج وهي استشارية في أمراض السكر، والكندري وهو زميل ما بعد الدكتوراه، ببيانات محلية في الدراسة.
قال الكندري: “وجدنا أن ارتفاع الكوليسترول كان مسؤولاً عن نحو أربعة ملايين وفاة حول العالم، وسُجل نصف هذه الوفيات في شرق وجنوب وجنوب شرق آسيا”. وأضاف: “كشفت نتائج الدراسة أن مستويات الكوليسترول الكلية والكوليسترول غير مرتفع الكثافة non-HDL [الذي يُعد ضارًا] انخفضت بشكل حاد في الدول ذات الدخل المرتفع، لا سيما في أوروبا وأمريكا الشمالية، في حين أنها ارتفعت في الدول منخفضة ومتوسطة الدخل، وعلى وجه الخصوص في شرق وجنوب شرق آسيا”.
وذكر الكندري أن هذه النتائج يجب أن تشجع حكومات البلدان الأكثر تضررًا على وضع سياسات من شأنها تعزيز أنماط الحياة الصحية التي تشمل الأكل الصحي وممارسة التمارين الرياضية، فضلاً عن توفير إمكانية الوصول إلى الأدوية الفعالة.
وعزا الكندري سبب التغيرات في مستويات الكوليسترول إلى مزيج من النظام الغذائي والأدوية. وقال إنه إضافة إلى تغيُّر النظم الغذائية في الدول الغربية ذات الدخل المرتفع، يوصف للناس أيضًا الستاتين Statin، وهي فئة من العقاقير تقلل مستويات الكوليسترول الكلية في الدم.
وأوضح أن “استخدام العقاقير الخافضة للكوليسترول ليس شائعًا في البلدان ذات الدخل المتوسط والمنخفض. … سُجل في شرق وجنوب شرق آسيا ارتفاع في استهلاك الأطعمة ذات المصدر الحيواني والكربوهيدرات المكررة وزيت النخيل. وقد ساهم ذلك في الزيادة الكبيرة في مستوى الكوليسترول غير مرتفع الكثافة non-HDL التي لوحظت في تلك البلدان”.
في الكويت، انخفضت مستويات الكوليسترول غير مرتفع الكثافة بصورة طفيفة لدى كل من النساء والرجال. وقال الكندري إن هذا قد يكون أيضًا بسبب زيادة استخدام الستاتين أو العقاقير المخفضة للكوليسترول.
وذكر أن التزام مؤسسة الكويت للتقدم العلمي بدعم العلوم وتعزيز ثقافة البحث والابتكار مهد الطريق للتقدم العلمي في الكويت على نحو كبير، مضيفا :”لقد تيسرت لنا المساهمة في هذه الدراسة بفضل الدعم المالي والشراكة التي قدمتها المؤسسة … الدعم الذي تقدمه للباحثين في الكويت لا يقدر بثمن”.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى