الطب وصحة

فيروس زيكــــــا.. والأخطار النمائية للأطفال

بقلم:  د‭. ‬عبدالرحمن‭ ‬لطفي‭ ‬أمين

 

زيكا‭ (‬Zika‭) ‬هو‭ ‬مرض‭ ‬يسببه‭ ‬فيروس‭ ‬من‭ ‬جنس‭ ‬يسمى‭ ‬الفيروسة‭ ‬المصفرة‭ ‬flaviviruses،‭ ‬وهو‭ ‬الجنس‭ ‬نفسه‭ ‬من‭ ‬الفيروس‭ ‬المسبب‭ ‬لمرض‭ ‬حمى‭ ‬الضنك،‭ ‬والحمى‭ ‬الصفراء،‭ ‬وفيروس‭ ‬غرب‭ ‬النيل‭. ‬وينتقل‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬بين‭ ‬البشر‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬لدغة‭ ‬بعوضة‭ ‬من‭ ‬النوع‭ ‬المسمى‭ ‬الزاعجة‭ ‬المصرية‭ ‬Aegypti Aedes‭. ‬وهذه‭ ‬البعوضة‭ ‬غير‭ ‬موجودة‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭ ‬ومعظم‭ ‬دول‭ ‬الخليج‭ ‬العربي،‭ ‬لكنها‭ ‬موجودة‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬مثل‭: ‬اليمن‭ ‬ومصر‭ ‬والسودان‭. ‬وإضافة‭ ‬إلى‭ ‬عدوى‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬فإن‭ ‬هذه‭ ‬البعوضة‭ ‬تنقل‭ ‬أيضاً‭ ‬مرضاً‭ ‬يسمى‭ (‬شيكنجويا‭) ‬وحمى‭ ‬الضنك‭ ‬والحمى‭ ‬الصفراء‭.‬

سمي‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬بهذا‭ ‬الاسم‭ ‬نسبة‭ ‬إلى‭ ‬غابات‭ ‬مسماة‭ ‬بغابات‭ ‬زيكا‭ ‬في‭ ‬أوغندا،‭ ‬حيث‭ ‬جرى‭ ‬عزل‭ ‬الفيروس‭ ‬للمرة‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬قرد‭ ‬هندي‭ ‬صغير‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1947‭. ‬وجرى‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬أولى‭ ‬الحالات‭ ‬البشرية‭ ‬عام‭ ‬1952‭ ‬في‭ ‬أوغندا‭ ‬وتنزانيا‭. ‬وانتشر‭ ‬الفيروس‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬إفريقيا‭ ‬الاستوائية‭ ‬وآسيا،‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬مرتبطاً‭ ‬بإصابات‭ ‬متفرقة‭. ‬وكان‭ ‬أول‭ ‬تفش‭ ‬للعدوى‭ ‬بالفيروس‭ ‬في‭ ‬جزيرة‭ ‬ياب‭ ‬بميكرونيزيا‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2007؛‭ ‬حيث‭ ‬أصاب‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ %‬70‭ ‬من‭ ‬سكان‭ ‬الجزيرة‭. ‬وحدث‭ ‬تفش‭ ‬آخر‭ ‬أكبر‭ ‬في‭ ‬بولينيزيا‭ ‬الفرنسية‭ ‬في‭ ‬2014‭-‬2013،‭ ‬حيث‭ ‬أصاب‭ ‬ثلثي‭ ‬سكان‭ ‬المنطقة‭.‬

وجرى‭ ‬اكتشاف‭ ‬العدوى‭ ‬بالفيروس‭ ‬للمرة‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬نصف‭ ‬الكرة‭ ‬الغربي‭ ‬في‭ ‬فبراير‭ ‬2014‭ ‬بجزيرة‭ ‬إيستر‭ ‬في‭ ‬تشيلي‭. ‬ثم‭ ‬جرى‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬العدوى‭ ‬بالفيروس‭ ‬في‭ ‬البرازيل‭ ‬في‭ ‬مايو‭ ‬2015‭.‬

أين‭ ‬يوجد‭ ‬المرض‭ ‬الآن؟

في‭ ‬مايو‭ ‬2015،‭ ‬أبلغ‭ ‬عن‭ ‬انتقال‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬في‭ ‬الأمريكتين‭ ‬من‭ ‬البرازيل‭. ‬وبعد‭ ‬انتشار‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬في‭ ‬البرازيل،‭ ‬كانت‭ ‬هناك‭ ‬زيادة‭ ‬ملحوظة‭ ‬في‭ ‬أعداد‭ ‬الأطفال‭ ‬الذين‭ ‬يولدون‭ ‬بصغر‭ ‬حجم‭ ‬الرأس‭. ‬ولكن‭ ‬من‭ ‬غير‭ ‬المعروف‭ ‬عدد‭ ‬الحالات‭ ‬المرتبطة‭ ‬بعدوى‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭.‬

وبحلول‭ ‬منتصف‭ ‬يناير‭ ‬2016،‭ ‬كان‭ ‬قد‭ ‬تم‭ ‬إبلاغ‭ ‬منظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ ‬عن‭ ‬انتقال‭ ‬الفيروس‭ ‬في‭ ‬20‭ ‬بلداً‭ ‬أو‭ ‬إقليماً‭ ‬في‭ ‬الأمريكتين‭. ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬عدم‭ ‬التبليغ‭ ‬عن‭ ‬حالات‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬فقد‭ ‬جرى‭ ‬الإبلاغ‭ ‬عن‭ ‬إصابات‭ ‬بين‭ ‬مسافرين‭ ‬يزورون‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬ويعودون‭ ‬منها،‭ ‬ومن‭ ‬المتوقع‭ ‬على‭ ‬الأرجح‭ ‬أن‭ ‬تزيد‭ ‬الحالات‭ ‬الوافدة‭ ‬إلى‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬مما‭ ‬قد‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬انتقال‭ ‬المرض‭ ‬إلى‭ ‬مناطق‭ ‬محدودة‭ ‬منها‭. ‬وحالياً،‭ ‬يستمر‭ ‬تفشى‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬في‭ ‬الأمريكتين‭ ‬ومنطقة‭ ‬البحر‭ ‬الكاريبي،‭ ‬والمحيط‭ ‬الهادئ‭. ‬وذكرت‭ ‬منظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ (‬WHO‭) ‬أن‭ ‬الفيروس‭ ‬‮«‬ينتشر‭ ‬بشكل‭ ‬رهيب‮»‬‭ ‬وأعلنت‭ ‬أن‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬والمضاعفات‭ ‬المرتبطة‭ ‬به‭ ‬يعتبر‭ ‬من‭ ‬طوارئ‭ ‬الصحة‭ ‬العامة‭ ‬ذات‭ ‬الأهمية‭ ‬الدولية‭.‬

أعراض‭ ‬المرض‭ ‬

نحو‭ ‬1‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬5‭ ‬من‭ ‬المصابين‭ ‬بفيروس‭ ‬زيكا‭ ‬تظهر‭ ‬عليهم‭ ‬أعراض‭ ‬المرض‭. ‬ومعظم‭ ‬الناس‭ ‬لا‭ ‬يدركون‭ ‬أنهم‭ ‬أصيبوا‭ ‬بالعدوى‭ ‬نظراً‭ ‬لعدم‭ ‬ظهور‭ ‬أعراض‭ ‬مرضية‭ ‬عليهم‭. ‬وأعراض‭ ‬المرض‭ ‬عادة‭ ‬تكون‭ ‬خفيفة‭ ‬وتستمر‭ ‬من‭ ‬عدة‭ ‬أيام‭ ‬إلى‭ ‬أسبوع‭.‬

أما‭ ‬الأعراض‭ ‬الأكثر‭ ‬شيوعاً‭ ‬للمرض‭ ‬فهي‭ ‬الحمى‭ ‬والطفح‭ ‬الجلدي،‭ ‬وآلام‭ ‬المفاصل،‭ ‬أو‭ ‬التهاب‭ ‬الملتحمة‭ (‬العين‭ ‬الحمراء‭). ‬وتبدأ‭ ‬الأعراض‭ ‬عادة‭ ‬بعد‭ ‬2‭ ‬إلى‭ ‬7‭ ‬أيام‭ ‬من‭ ‬التعرض‭ ‬للدغة‭ ‬بعوضة‭ ‬مصابة‭.‬

طرق‭ ‬الانتقال

ينتقل‭ ‬مرض‭ ‬زيكا‭ ‬في‭ ‬المقام‭ ‬الأول‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬لدغة‭ ‬البعوض‭ ‬من‭ ‬جنس‭ ‬الزاعجة‭. ‬فالبعوضة‭ ‬تصاب‭ ‬بالفيروس‭ ‬عندما‭ ‬تلدغ‭ ‬شخصاً‭ ‬مصاباً‭ ‬بالفعل‭ ‬بالفيروس،‭ ‬ثم‭ ‬تنقل‭ ‬البعوضة‭ ‬المصابة‭ ‬الفيروس‭ ‬إلى‭ ‬أشخاص‭ ‬آخرين‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬اللدغ‭. ‬

وربما‭ ‬ينتقل‭ ‬الفيروس‭ ‬المعدي‭ ‬من‭ ‬الأم‭ ‬الحامل‭ ‬إلى‭ ‬جنينها‭ ‬أثناء‭ ‬الحمل،‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬قريب‭ ‬من‭ ‬الولادة‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬المشيمة‭. ‬

وقد‭ ‬ثبت‭ ‬حالياً‭ ‬الانتقال‭ ‬الجنسي‭ ‬لعدوى‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭. ‬كما‭ ‬ثبت‭ ‬أن‭ ‬زيكا‭ ‬ينتقل‭ ‬أيضاً‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬منتجات‭ ‬الدم،‭ ‬والتعرض‭ ‬للفيروس‭ ‬بالمختبرات،‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬زرع‭ ‬الأعضاء‭ ‬أو‭ ‬الأنسجة‭.‬

تجنب‭ ‬الإصابة

والسؤال‭ ‬المطروح‭ ‬دائماً‭: ‬ما‭ ‬الذي‭ ‬يمكن‭ ‬القيام‭ ‬به‭ ‬لتجنب‭ ‬الإصابة‭ ‬بفيروس‭ ‬زيكا‭ ‬عند‭ ‬السفر‭ ‬إلى‭ ‬مناطق‭ ‬بلغ‭ ‬عن‭ ‬إصابات‭ ‬فيها؟

لا‭ ‬يوجد‭ ‬لقاح‭ ‬ضد‭ ‬الفيروس‭ ‬وأفضل‭ ‬طريقة‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬المرض‭ ‬وكذلك‭ ‬كل‭ ‬الأمراض‭ ‬التي‭ ‬تنتشر‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬البعوض‭ ‬هي‭ ‬تجنب‭ ‬التعرض‭ ‬للدغات‭. ‬وذلك‭ ‬باستخدام‭ ‬الطرق‭ ‬الآتية‭:‬

  • ‬ارتداء‭ ‬قمصان‭ ‬ذات‭ ‬أكمام‭ ‬طويلة،‭ ‬وكذلك‭ ‬ارتداء‭ ‬السراويل‭ ‬الطويلة‭.‬
  • ‬البقاء‭ ‬في‭ ‬أمكنة‭ ‬مكيفة‭ ‬الهواء،‭ ‬مع‭ ‬ضرورة‭ ‬وجود‭ ‬سلك‭ ‬على‭ ‬النوافذ‭ ‬والأبواب‭ ‬لتجنب‭ ‬دخول‭ ‬البعوض‭ ‬إلى‭ ‬الغرف‭.‬
  • ‬استخدام‭ ‬المواد‭ ‬الطاردة‭ ‬للحشرات‭ ‬والمعتمدة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬وكالة‭ ‬حماية‭ ‬البيئة،‭ ‬حيث‭ ‬يتم‭ ‬تقييم‭ ‬جميع‭ ‬تلك‭ ‬المواد‭ ‬الطاردة‭ ‬للحشرات‭. ‬

طارد‭ ‬الناموس

هناك‭ ‬مجموعة‭ ‬تعليمات‭ ‬من‭ ‬المفضل‭ ‬الالتزام‭ ‬بها‭ ‬عند‭ ‬استخدام‭ ‬طارد‭ ‬الناموس‭:‬

  • ‬لا‭ ‬تضع‭ ‬الرذاذ‭ ‬الطارد‭ ‬على‭ ‬الجلد‭ ‬تحت‭ ‬الملابس‭.‬
  • ‬إذا‭ ‬كنت‭ ‬تستخدم‭ ‬كريمات‭ ‬واقية‭ ‬من‭ ‬الشمس،‭ ‬فضع‭ ‬واقي‭ ‬الشمس‭ ‬أولاً‭ ‬ثم‭ ‬ضع‭ ‬طارد‭ ‬الحشرات‭.‬
  • ‬لا‭ ‬تستخدم‭ ‬المواد‭ ‬الطاردة‭ ‬للحشرات‭ ‬للأطفال‭ ‬الذين‭ ‬تقل‭ ‬أعمارهم‭ ‬عن‭ ‬شهرين‭. ‬مع‭ ‬ضرورة‭ ‬استخدام‭ ‬الملابس‭ ‬التي‭ ‬تغطي‭ ‬الذراعين‭ ‬والساقين‭ ‬للطفل،‭ ‬وتغطية‭ ‬سرير‭ ‬الطفل،‭ ‬والعربة‭ ‬بالناموسيات‭. ‬كما‭ ‬يجب‭ ‬عدم‭ ‬وضع‭ ‬المواد‭ ‬الطاردة‭ ‬للحشرات‭ ‬على‭ ‬اليدين‭ ‬والعينين‭ ‬والفم‭ ‬للطفل‭. ‬ويفضل‭ ‬وضع‭ ‬رذاذ‭ ‬طارد‭ ‬الحشرات‭ ‬على‭ ‬يديك‭ ‬ثم‭ ‬ضعه‭ ‬على‭ ‬وجه‭ ‬الطفل‭.‬
  • ‬يجب‭ ‬معالجة‭ ‬الملابس‭ ‬والأدوات‭ ‬بمادة‭ ‬البيرميثرين‭ ‬أو‭ ‬شراء‭ ‬المواد‭ ‬المعالجة‭ ‬بالبيرميثرين،‭ ‬مع‭ ‬ملاحظة‭ ‬عدم‭ ‬استخدام‭ ‬المنتجات‭ ‬المعالجة‭ ‬بالبيرميثرين‭ ‬مباشرة‭ ‬على‭ ‬الجلد‭. ‬
  • ‬النوم‭ ‬تحت‭ ‬ناموسية‭ ‬البعوض‭ ‬إذا‭ ‬كنت‭ ‬في‭ ‬الخارج‭ ‬وغير‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬حماية‭ ‬نفسك‭ ‬من‭ ‬لدغات‭ ‬البعوض‭.‬

العلاج

لا‭ ‬يوجد‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬لقاح‭ ‬أو‭ ‬دواء‭ ‬معين‭ ‬لعلاج‭ ‬التهابات‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭. ‬وإنما‭ ‬يمكن‭ ‬تخفيف‭ ‬الأعراض‭ ‬فقط‭. ‬ويتضمن‭ ‬علاج‭ ‬الأعراض‭: ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬قسط‭ ‬من‭ ‬الراحة،‭ ‬وشرب‭ ‬السوائل‭ ‬لمنع‭ ‬الجفاف،‭ ‬وتناول‭ ‬عقار‭ ‬مخفض‭ ‬للحرارة‭ ‬ومسكن‭ ‬للألم‭ ‬مثل‭ ‬الأدول‭. ‬مع‭ ‬مراعاة‭ ‬عدم‭ ‬تناول‭ ‬الأسبرين‭ ‬أو‭ ‬العقاقير‭ ‬المضادة‭ ‬للالتهابات‭ ‬غير‭ ‬الستيرويدية‭ ‬الأخرى‭.‬

الوقاية‭

للوقاية‭ ‬من‭ ‬تلك‭ ‬المشكلة‭ ‬المؤرقة‭ ‬توصي‭ ‬مراكز‭ ‬مكافحة‭ ‬الأمراض‭ ‬CDC‭ ‬ببعض‭ ‬الاحتياطات‭ ‬الخاصة‭ ‬للفئات‭ ‬الآتية‭:‬

النساء‭ ‬الحوامل‭ ‬طوال‭ ‬فترة‭ ‬الحمل‭: ‬يجب‭ ‬على‭ ‬الحوامل‭ ‬تأجيل‭ ‬النظر‭ ‬في‭ ‬السفر‭ ‬إلى‭ ‬أي‭ ‬منطقة‭ ‬يكون‭ ‬انتقال‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬فيها‭ ‬مستمراً‭. ‬وإذا‭ ‬كانت‭ ‬هناك‭ ‬ضرورة‭ ‬للسفر‭ ‬إلى‭ ‬هذه‭ ‬المناطق،‭ ‬يجب‭ ‬التحدث‭ ‬مع‭ ‬الطبيب‭ ‬المعالج‭ ‬أولاً‭ ‬واتباع‭ ‬خطوات‭ ‬منع‭ ‬لدغات‭ ‬البعوض‭ ‬بدقة‭ ‬أثناء‭ ‬الرحلة‭.‬

النساء‭ ‬اللاتي‭ ‬يخططن‭ ‬للحمل‭: ‬حيث‭ ‬يجب‭ ‬قبل‭ ‬السفر،‭ ‬التحدث‭ ‬مع‭ ‬الطبيب‭ ‬المعالج‭ ‬حول‭ ‬احتمال‭ ‬حدوث‭ ‬الحمل‭. ‬وعند‭ ‬ضرورة‭ ‬السفر‭ ‬يجب‭ ‬اتباع‭ ‬خطوات‭ ‬منع‭ ‬لدغات‭ ‬البعوض‭ ‬بدقة‭ ‬متناهية‭ ‬أثناء‭ ‬الرحلة‭.‬

متلازمة‭ ‬غيلان

إن‭ ‬متلازمة‭ ‬غيلان‭ ‬باريه‭ (‬GBS‭) ‬هي‭ ‬اضطراب‭ ‬نادر‭ ‬يقوم‭ ‬فيه‭ ‬الجهاز‭ ‬المناعي‭ ‬للمريض‭ ‬بإتلاف‭ ‬الخلايا‭ ‬العصبية،‭ ‬مما‭ ‬يتسبب‭ ‬في‭ ‬ضعف‭ ‬العضلات،‭ ‬وأحياناً،‭ ‬الشلل‭. ‬وهذه‭ ‬الأعراض‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تستمر‭ ‬عدة‭ ‬أسابيع‭ ‬أو‭ ‬أشهر‭. ‬وبينما‭ ‬يشفى‭ ‬معظم‭ ‬الناس‭ ‬تماماً‭ ‬فإن‭ ‬بعض‭ ‬المرضى‭ ‬قد‭ ‬يتضررون‭ ‬بصورة‭ ‬دائمة،‭ ‬وفي‭ ‬حالات‭ ‬نادرة‭ ‬قد‭ ‬يسبب‭ ‬الوفاة‭.‬

وتقول‭ ‬مراكز‭ ‬مكافحة‭ ‬الأمراض‭ ‬والوقاية‭ ‬إنها‭ ‬لم‭ ‬تتوصل‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬لأي‭ ‬علاقة‭ ‬بين‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬وتلك‭ ‬المتلازمة،‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬البرازيلية‭ ‬قدمت‭ ‬تقارير‭ ‬تفيد‭ ‬بزيادة‭ ‬عدد‭ ‬الأشخاص‭ ‬المتضررين‭ ‬من‭ ‬متلازمة‭ ‬غيلان‭ ‬باريه،‭ ‬ومازالت‭ ‬المراكز‭ ‬تعمل‭ ‬لتحديد‭ ‬وجود‭ ‬الارتباط‭ ‬من‭ ‬عدمه‭. ‬

تشخيص‭ ‬المرض

خلال‭ ‬الأسبوع‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬عدوى‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬يمكن‭ ‬اكتشاف‭ ‬الفيروس‭ ‬في‭ ‬الدم،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬فإنه‭ ‬يمكن‭ ‬للفيروس‭ ‬أن‭ ‬ينتقل‭ ‬من‭ ‬شخص‭ ‬مصاب‭ ‬إلى‭ ‬شخص‭ ‬آخر‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬لدغات‭ ‬البعوض‭. ‬كما‭ ‬يمكن‭ ‬للبعوضة‭ ‬المصابة‭ ‬أن‭ ‬تنشر‭ ‬الفيروس‭ ‬إلى‭ ‬أشخاص‭ ‬آخرين‭.

ويجب‭ ‬استشارة‭ ‬الطبيب‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬الشخص‭ ‬يعاني‭ ‬الحمى‭ ‬والطفح‭ ‬الجلدي،‭ ‬وآلام‭ ‬المفاصل،‭ ‬أو‭ ‬احمرار‭ ‬العينين‭ ‬في‭ ‬غضون‭ ‬أسبوعين‭ ‬من‭ ‬العودة‭ ‬من‭ ‬السفر‭ ‬من‭ ‬بلد‭ ‬تم‭ ‬الإبلاغ‭ ‬عن‭ ‬وجود‭ ‬حالات‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬فيه‭. ‬

والإصابة‭ ‬تحدث‭ ‬مرة‭ ‬واحدة‭ ‬في‭ ‬العمر،‭ ‬ويكون‭ ‬المصاب‭ ‬محمياً‭ ‬من‭ ‬الاصابة‭ ‬في‭ ‬المستقبل‭ ‬حتى‭ ‬إذا‭ ‬لدغ‭ ‬ببعوضة‭ ‬مصابة‭ ‬بالفيروس‭. ‬وثبت‭ ‬مختبرياً‭ ‬أن‭ ‬لدى‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬القابلية‭ ‬لإصابة‭ ‬الأنسجة‭ ‬العصبية‭ ‬وهي‭ ‬ظاهرة‭ ‬تسمى‭ ‬Neurotropism‭. ‬لذا‭ ‬فقد‭ ‬ارتبطت‭ ‬عدوى‭ ‬فيروس‭ ‬زيكا‭ ‬ببعض‭ ‬الأعراض‭ ‬والمضاعفات‭ ‬العصبية،‭ ‬وتشمل‭ ‬هذه‭ ‬المضاعفات‭ ‬صغر‭ ‬حجم‭ ‬الرأس‭ ‬الخُلقي‭ ‬والمشكلات‭ ‬النمائية‭ ‬الأخرى‭ ‬بين‭ ‬الأطفال‭ ‬الذين‭ ‬يولدون‭ ‬لنساء‭ ‬مصابات‭ ‬بالعدوى‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬الحمل،‭ ‬وربما‭ ‬يسبب‭ ‬متلازمة‭ ‬غيلان‭ ‬باريه،‭ ‬والتهاب‭ ‬النخاع‭ ‬الشوكي،‭ ‬والتهاب‭ ‬السحايا‭ ‬والدماغ‭. ‬

وقد‭ ‬وردت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬التقارير‭ ‬التي‭ ‬تثبت‭ ‬وجود‭ ‬عيب‭ ‬خلقي‭ ‬خطير‭ ‬في‭ ‬الدماغ‭ ‬للأطفال‭ ‬المولودين‭ ‬من‭ ‬أمهات‭ ‬أصبن‭ ‬بالمرض‭ ‬أثناء‭ ‬الحمل،‭ ‬حيث‭ ‬يعاني‭ ‬الأطفال‭ ‬حالة‭ ‬تسمى‭ ‬microcephaly‭  ‬أو‭ ‬صغر‭ ‬حجم‭ ‬الرأس (‬يكون‭  ‬رأس‭ ‬الطفل‭ ‬أصغر‭ ‬من‭ ‬المتوقع‭ ‬عند‭ ‬مقارنة‭ ‬الأطفال‭ ‬من‭ ‬نفس‭ ‬الجنس‭ ‬والعمر‭(.‬

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق